هل تواجه مشكلة في تسجيل الدخول ؟ اضغط على الرابط التالي لطلب المساعدة الفورية

https://m.me/100003916609305

العودة   منتديات أهل الأنبار > ๑۩۞۩๑ المنتديات العامة ๑۩۞۩๑ > منتدى المناقشات والحوارات الجادة > رياضُ الأفكارِ في ظِلالِ أهلِ الأنبار

 
معلومات الموضوع
إختصارات
عنوان الموضوع
ليسَ الجمالُ بنوعِ ثوبٍ يُرتدَى ~ فالثوبُ لا يُعطِي النفوسَ جَمَالا ~ للمااهر
مشاركات
34
الموضوع التالي
« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
الأعضاء الذين يتصفحو الموضوع
المشاهدات
16925
كاتب الموضوع
almaher
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
قديم 24-03-2011, 03:51 AM   #1
·._.·الاميرُ الرَاشد·._.·
مشرف عام
 
الصورة الرمزية almaher





 

معلومات إضافية
المزاج : اللهام
  المستوى : almaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond repute
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس male
  الحالة :almaher غير متواجد حالياً

ليسَ الجمالُ بنوعِ ثوبٍ يُرتدَى ~ فالثوبُ لا يُعطِي النفوسَ جَمَالا ~ للمااهر


وَلقد وَعَينا يومَها على عباراتِ الأكابرِ فينا حول جمال الرّوحِ ومعدنها الرصينِ حتّى رأيناهَا واقعاً مُشاهَدا
كيفَ لا وقدْ ذهبَ ذلكَ الجسدُ معَ الايامِ وأصبحَ شاحبا!

مَن ارتجى جمالاً في هياكلَ ذاهبٌ معَ الايامِ بهاؤُها ذهبَ جمالُهُ معَ أوّلِ شهرٍ ينقضِي
ومَن حَوى الرّوحَ واستنشَقها هواءاً عَرَفَ من أينَ تُؤكَلُ الكتفُ والمغزَى


الرّوحُ فينا هي أكرمُ ما فينا
وهي التي إنْ نجحتْ حكمةُ الانسانِ في تحديدِ جوانبِ جمالها سارَ الطريقَ آمناً هانِئا


ومَن تأخذْهُ زخارفُ مُصطنعةٌ بُهرِجتْ هُنا أو صيغتْ هُنااك كانَ يوماً من الايامِ ولا بُدّ نادِما

الرّوحُ في الإنسانِ أثمنُ ما يحملُهُ في جسدِهِ عُضوَاً ناطقاً بالخير ومُستَنشقا

مَكامنُ الرّوحِ والإرتقاءُ لإيجادِها وتعانُقِها هو سِرُّ النّجاحِ حينَ نراهُ يَلوحُ في عُيونِ ذلكَ الأبِ المثالي

وللثّوبِ على جَسَدِ أحدِنا جمالاً ولَو مُختصراً كَما لجمالِ الجسَدِ في شخوصِنا أثراً جميلا
فهُوَ المبتغَى وإليهِ المسعَى ومِن أجلِهِ يُضَحَّى وأمامَهُ تُنسَى حتّى الهُموم
ذلكَ حينَ يكونُ كذاكَ الثوبِ الحريريّ نعومةً وَجمالا

وحينَ تمتزجُ معهُ رُوحٌ طاهِرةٌ تكتَملُ وقتَها أمامَنا الصّورةُ لتكونَ أبهى وَأحلى

فكلاهُما اذنْ رائعان
وكلاهُما لا يُستَغنى عنهُما
الواحدُ فيهما يكمّلُ الآخرَ جمالا
ويبقَى دَوماً بينهُما أصلٌ وفرعٌ فارِقا
وَتبقَى الرّوح بينهُما أصْلا


مَن تجمّل ثوبُهُ وضاقَتْ أمامَهُ الرّوحُ ضَاقتْ عليهِ يومَها حياتُهُ واختنقا
ومَنْ تجمّلتْ رُوحُهُ وضاقَ أمامَهُ ثوبُهُ تجمّلتْ لَهُ حياتُه دَومَا

ومَن اجتمعتْ لَه جماليّةُ الرّوحِ والثوبُ معاً كانَ لهُ منَ الخيرِ ضِعفا مُضاعَفا وسَينعَمُ وقتهَا عَيشَاً رائِعا

سَيحيَى حَياتَهُ ناعِماً مُترَفاً هانِئاً أبدَا

ذلكَ هُو المحظوظُ فِينا

وذلكَ فعلاً هوَ الحائزُ خيراً جميلا


رُبّمَا نَرَى أو رأينا يوماً مِن الأيّامِ أبيضَاً وأسوَداً يمشونَ في غابةٍ غنّاءَ مَعَا
تَلفُّ حَولهُم عصَافيرُهُم طَرَبا
يغرّدُونَ حينَ مشيِهم جمالا

وَيستَغرِبُ القَومُ مِن كبيرِ الفرقِ بينهُما وَما شَعَرا ولَن يَشعُرا مستقبَلاً أبداً أبدا

وَقد يمرّ بنا يومٌ وَنرَى ما يُبهجُنا النّظرُ إليهِ جَلالا لكنّهُ بذاتِهِ بائِسَاً وَحزينَا

الرّوحُ في ذلكَ هيَ الأسمَى شُعوراً بلْ حُضُورَا

والهيكلُ البالي هُنا أصلُ فشلِهِ جَهلا


مَنْ كانتْ حكمتُهُ حاضِرةً حينَ القرارِ جعلَ امامَ عُيونِهِ رُوحاً طاهرَةً تُريحهُ وتُسعدُه
ومَنْ اشقاهُ اللهُ تعالى في دُنياهُ جَعلَ لهُ من الطينِ دُميةً معَ الأيامِ وكثيرِ الهمّ تكونُ أمامَهُ صَنماً بالِيا

ذلكَ اذ الرّوحُ فيهِ قدْ غابتْ
وحينَ تغيبُ الرّوحُ فينا يغيبُ معها سِرُّ الجمالِ في حَياتِنا كُلّها وبهاءَها

كيفَ لا وهيَ سَببُ وجودِنا ؟!


وحينَ تلتقي الأرواحُ جمالاً تَصنعُ ما يشبَهُ العرسَ الجميلَ فرحاً وفَخراً ونجاحَاً وعَطاءَا

اللهُمّ جمّلْ أرواحَنا بالنّقاء وفاءَا
وكمّلها هناءاً بالسّماءِ لقاءَا
وعطّرْهَا دوماً خُلقاً عالياً وبهاءَا
واجعلْ الحكمةَ يومَها شعارَها


اللهُمّ آمين اللهُمّ آمين اللهُمّ آمين

المااهر
آخر مواضيعي

0 الليمون الأسود المجفف "النومي بصرة" علاج لجميع الأمراض!
0 "إن في الجنة دارا يقال لها دار الفرح، لا يدخلها إلا من فرح يتامى المؤمنين"
0 إعرب ما يأتي ولو كان إعرابا مختصرا
0 فضائل شهر رمضان المبارك
0 كيفيّة استقبال شهر رمضان المبارك


آخر تعديل بواسطة almaher ، 29-03-2011 الساعة 04:06 PM
    رد مع اقتباس
قديم 24-03-2011, 07:35 PM   #2
▓ قلم مميز ▓
 
الصورة الرمزية ناظم العربي





 

معلومات إضافية
المزاج : قلق
  المستوى : ناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond repute
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس male
  الحالة :ناظم العربي غير متواجد حالياً

افتراضي

دائما ماتتحفنا بكل راقي
لان من شأنك الارتقاء بالمعنى
والارتقاء بالكلمه
والتواجد والطيبه
هو شأنك اي اخي ان تكون جميلا في كل حين
فسلام لروحك
وسلام لهذا القلب الطيب


لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
ايُّهَا الْعَابِرُوْنَ هُنَا اشْهِدُكُمْ أَنِّيْ أُحِبُّ الْلَّهَ وَرَسُوْلَه
http://www.toq8.net/astghfar/

آخر مواضيعي

0 في قلب وردة
0 هذيان مشاكس
0 صياد بشر(ق.ق.ج)
0 طفلة النرجس
0 سخاء(ق.ق.ج)

    رد مع اقتباس
قديم 24-03-2011, 08:48 PM   #3
·._.·الاميرُ الرَاشد·._.·
مشرف عام
 
الصورة الرمزية almaher





 

معلومات إضافية
المزاج : اللهام
  المستوى : almaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond repute
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس male
  الحالة :almaher غير متواجد حالياً

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناظم العربي مشاهدة المشاركة
دائما ماتتحفنا بكل راقي
لان من شأنك الارتقاء بالمعنى
والارتقاء بالكلمه
والتواجد والطيبه
هو شأنك اي اخي ان تكون جميلا في كل حين
فسلام لروحك
وسلام لهذا القلب الطيب
سلمتْ لي روحُكَ استاذي ايها المهيبُ حضوراً دوما
أرحتني أراحك الله أبدا

شكرا لك جدا وبارك الله فيك وزادك تواضعاً والقا

مهما كتب قلمي لن ينصل راقي حكمتك ابدا استاذي ورائع تجربتك في الحياة

كلنا تلاميذ بين يديك نأخذ منك ونقدّم لكَ خيرك مع ورد وقُبلة على يديك احتراماً وتقديرا

دمتَ بخير يارب

المااهر
آخر مواضيعي

0 الليمون الأسود المجفف "النومي بصرة" علاج لجميع الأمراض!
0 "إن في الجنة دارا يقال لها دار الفرح، لا يدخلها إلا من فرح يتامى المؤمنين"
0 إعرب ما يأتي ولو كان إعرابا مختصرا
0 فضائل شهر رمضان المبارك
0 كيفيّة استقبال شهر رمضان المبارك

    رد مع اقتباس
قديم 24-03-2011, 09:27 PM   #4
غيمة تبل بطهرها كل ديرة
▓ قلم مميز ▓
 
الصورة الرمزية رفيف الروح





 

معلومات إضافية
المزاج : تعبانة
  المستوى : رفيف الروح has a spectacular aura aboutرفيف الروح has a spectacular aura about
  علم الدولة: علم الدولة: Saudi Arabia
  الجنس: الجنس female
  الحالة :رفيف الروح غير متواجد حالياً

افتراضي

كلمات تشعرنا بنقاء نفس وصفاء ذات
كاتبـــــــــــها..
فمن أناقة في الإحساس إلى أناقة في التعبير

الماهر
حروفك كانت كسلسبيل شافٍ
ومعانٍ جميلة أمتعتنا بها ...
تقديري لك.



(قل الحمدلله وسلامٌ على عباده الذين اصطفى)
.
.

آخر مواضيعي

0 القاضي يأمر بقطع يد السلطان !
0 عاجل ....
0 ضحية الوهم ..!
0 ياأُخَـيَّـهْ يا أُخَـيَّـةُ !!!
0 (الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ )

    رد مع اقتباس
قديم 24-03-2011, 10:37 PM   #5
عضو مُبدع





 

معلومات إضافية
المزاج : رايق
  المستوى : أبو المعالي will become famous soon enough
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس male
  الحالة :أبو المعالي غير متواجد حالياً

افتراضي

نعم أيها الماهر الرائع فجمال الروح هو الأصل الذي يأخذ بصاحبه الى النهايات السعيدة الرائعة،إذ إن الروح السوداء دائما ما تجلب الحزن والألم على أصحابها ولا ينفع وقتئذ جمال الثوب الذي ترتديه....وأشكرك على المقالة الجميلة..وأسأل الله أن يتقبل دعاءك....وتحياتي لشخصك الكريم
آخر مواضيعي

0 ثورة هنا وإنتفاضة هناك .. صحوة شعوب أم مشروع الشرق الأوسط الكبير ؟! ابو المعالي
0 في عراق اليوم .. قف للمعلم أم لا تلقِ له بالاً ~~ لــ أبي المعالي
0 محمدٌ قدوتنا....
0 الى كل مسلم ومسلمة (الرسوم المسيئة للرسول الكريم)
0 قصة أليمة وحزينة...........بقلمي

    رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 05:59 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

إستضافة مؤسسة أهل الأنبار

للتسجيل اضغط هـنـا