هل تواجه مشكلة في تسجيل الدخول ؟ اضغط على الرابط التالي لطلب المساعدة الفورية

https://m.me/100003916609305

العودة   منتديات أهل الأنبار > ๑۩۞۩๑ المنتديات الإسلامية ๑۩۞۩๑ > منتدى سير الأنبياء وآل البيت والصحابة

 
معلومات الموضوع
إختصارات
عنوان الموضوع
مئة سنة ثابتة وشاملة ... متجدد
مشاركات
61
الموضوع التالي
« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
الأعضاء الذين يتصفحو الموضوع
المشاهدات
25945
كاتب الموضوع
حفيد الصحابة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
قديم 31-12-2011, 03:15 PM   #11
ديني قَضيَتي
مشرف منتدى سير الأنبياء وآل البيت والصحابة






 

معلومات إضافية
المزاج : اللهام
  المستوى : حفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond repute
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس male
  الحالة : حفيد الصحابة متواجد حالياً

افتراضي



73- إفشاء السـلام : عَنِ البرَاءِ بن عَازِب (رَضِيَ الله عنهُ) ، قالَ : « أَمَرَنَا النبِي (صَلى اللهُ عَليهِ وَسَلم) بِسَبْعٍ، وَنَهَانَا عَنْ سَبْعٍ: أَمَرَنَا بِعِيَادَةِ المَرِيضِ ، ... ، وَإِفشَاءِ السَّلاَمِ ، ... ، الحديث » متفق عليه .


سنن متنوعة

74- طلب العلم : عَن أَبِي هُرَيرَة (رضي الله عنه) ، قالَ ، قالَ رَسول اللهِ (صَلى الله عَليهِ وَسَلمَ) : « مَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا، سَهَّلَ اللهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ » مسلم .


75- الإستئذان قبل الدخول ثلاثاً : عن أَبو مُوسى الأَشعَرِي (رضي اللهُ عَنه) ، أنَ رَسُولَ اللهِ (صَلَى اللهُ عَليهِ وَسَلم) قال : « الِاسْتِئْذَانُ ثَلَاثٌ ، فَإِن أُذِنَ لَكَ ، وَإِلَا فَارجِع » متفق عليه .


76- تحنيك المولود : عَن أَبي موسَى الأشعري (رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ) ، قَالَ : « ولِدَ لِي غُلاَمٌ ، فَأَتَيتُ بِهِ النَّبِي (صَلى اللهُ عَلَيهِ وَسَلمَ) فَسَماهُ إِبرَاهِيمَ ، فَحَنَّكَهُ بِتَمْرَةٍ ، وَدَعَا لَهُ بِالْبَرَكَةِ ، وَدَفَعَهُ إِلَيَّ » متفق عليه .

(فحنكه) من التحنيك وهو أن يمضغ شيء حلو ويوضع في فم الصبي ويدار في حنكه .


77- العقيقة عن المولود : عَن عائشة (رضي اللهُ عَنها) قالت : « أمَرَنا رَسُولَ اللهِ (صَلَى اللهُ عَليهِ وَسَلم) أن نَعِق عَن الجارية شاة , وَعَن الغُلام شاتين » احمد .


78- كشف بعض البَدن ليصيبه المطر : عن أَنَسٌ (رضي الله عنه) قال ، أَصَابَنَا وَنَحْنُ مَعَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَطَرٌ، قَالَ: فَحَسَرَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثَوْبَهُ، حَتَّى أَصَابَهُ مِنَ الْمَطَرِ، فَقُلْنَا: يَا رَسُولَ اللهِ لِمَ صَنَعْتَ هَذَا؟ قَالَ: « لِأَنَّهُ حَدِيثُ عَهْدٍ بِرَبِّهِ تَعَالَى » مسلم .

(فحسر) أي كشف بعض بدنه (حديث عهد بربه) أي بتكوين ربه إياه ومعناه أن المطر رحمة وهي قريبة العهد بخلق الله تعالى لها فيتبرك بها .


79- عيادة المريض : عَنْ ثَوبَانَ (رضي الله عنه) ، مَولى رَسول اللهِ (صَلى اللهُ عَلَيهِ وَسَلمَ) ، عَن رَسولِ اللهِ (صَلى الله عَلَيهِ وَسلمَ) ، قَالَ : «مَنْ عَادَ مَرِيضًا لَمْ يَزَلْ فِي خُرْفَةِ الْجَنَّةِ»، قِيلَ يَا رَسُولَ اللهِ وَمَا خُرْفَةُ الْجَنَّةِ؟ قَالَ: «جَنَاهَا» مسلم .


80- التبسم : عَن أَبِي ذَر (رضي الله عنه) ، قَالَ ، قَالَ ليَ النبِي (صَلى اللهُ عَلَيه وَسلمَ) : « لَا تَحْقِرَنَّ مِنَ الْمَعْرُوفِ شَيْئًا، وَلَوْ أَنْ تَلْقَى أَخَاكَ بِوَجْهٍ طَلْقٍ » مسلم .



81- التزاور في الله : عَن أَبِي هُريرَة (رضي الله عنه) ، عَن النبِي (صَلى اللهُ عَليهِ وَسَلمَ) ، « أَنَّ رَجُلًا زَارَ أَخًا لَهُ فِي قَرْيَةٍ أُخْرَى، فَأَرْصَدَ اللهُ لَهُ، عَلَى مَدْرَجَتِهِ، مَلَكًا فَلَمَّا أَتَى عَلَيْهِ، قَالَ: أَيْنَ تُرِيدُ؟ قَالَ: أُرِيدُ أَخًا لِي فِي هَذِهِ الْقَرْيَةِ، قَالَ: هَلْ لَكَ عَلَيْهِ مِنْ نِعْمَةٍ تَرُبُّهَا؟ قَالَ: لَا، غَيْرَ أَنِّي أَحْبَبْتُهُ فِي اللهِ عَزَّ وَجَلَّ، قَالَ: فَإِنِّي رَسُولُ اللهِ إِلَيْكَ، بِأَنَّ اللهَ قَدْ أَحَبَّكَ كَمَا أَحْبَبْتَهُ فِيهِ » مسلم .

(فأرصد) أي أقعده يرقبه (على مدرجته) المدرجة هي الطريق سميت بذلك لأن الناس يدرجون عليها أي يمضون ويمشون (تربها) أي تقوم بإصلاحها وتنهض إليه بسبب ذلك .

آخر مواضيعي

0 رَجوتك عفواً.
0 مِحنة الإمام .. لجميع الأنام .
0 حــــوارٌ مع النَّفس ، دعوةُ حساب ( حصري ) .
0 مبادرة خير تتحول الى سنّةً حسنة .
0 العِز في زمان العز .

    رد مع اقتباس
قديم 06-01-2012, 01:35 PM   #12
ديني قَضيَتي
مشرف منتدى سير الأنبياء وآل البيت والصحابة






 

معلومات إضافية
المزاج : اللهام
  المستوى : حفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond reputeحفيد الصحابة has a reputation beyond repute
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس male
  الحالة : حفيد الصحابة متواجد حالياً

افتراضي


82- إعلام الرجل اخيه انه يحبه : عن المقدام بن معدي كرب (رضي اللهُ عنه) ، أنَّ النبيَ (صلى اللهُ عليهِ وسلمَ) قال : « إذا أَحَبَ أَحَدَكم أَخاه ، فاليُعلِمه أنَهُ يُحِبهُ » احمد .

83- رد التثائب : عَن أَبِي هُريرَةَ (رَضيَ الله عَنهُ) ، عَنِ النبِي (صَلى الله عَليه وَسلمَ) ، قَال : « التَّثَاؤُبُ مِنَ الشَّيْطَانِ، فَإِذَا تَثَاءَبَ أَحَدُكُمْ فَلْيَرُدَّهُ مَا اسْتَطَاعَ، فَإِنَّ أَحَدَكُمْ إِذَا قَالَ: هَا، ضَحِكَ الشَّيْطَانُ » متفق عليه .

(التثاؤب) فتح الفم مع أخذ النفس وإخراج صوت أحيانا. (من الشيطان) أضيف إلى الشيطان لأنه هو الذي يدعو إلى إعطاء النفس شهواتها والتثاؤب يكون مع ميل الإنسان إلى الكسل والنوم والتثاقل عن الطاعات. (ها) صوت المتثائب ويعني إذا بالغ في التثاؤب. (ضحك الشيطان) فرحا بالتغلب عليه .

84-إحسان الظن بالنّاس : عَن أَبِي هُريرَةَ (رَضيَ الله عَنهُ) عن النبي (صَلى اللهُ عَليهِ وَسَلمَ) : « إِيَّاكُمْ وَالظَّنَّ، فَإِنَّ الظَّنَّ أَكْذَبُ الحَدِيثِ » متفق عليه .

(إياكم والظن) احذروا الظن السيء. (أكذب الحديث) أي يكون الكذب فيه أكثر من غيره ويخطئ الإنسان فيه الحقيقة أكثر من أي قول يحدث به .

85- معاونة الأهل في أعمال المنزل : عَنِ الأَسود ، قَالَ ، سَأَلتُ عَائِشةَ (رضي الله عنها) ما كانَ النبِي (صَلى الله عَلَيهِ وَسلمَ) يَصْنَعُ فِي بَيتِهِ ؟ قَالَت : « كَانَ يَكُونُ فِي مِهْنَةِ أَهْلِهِ - تَعْنِي خِدْمَةَ أَهْلِهِ - فَإِذَا حَضَرَتِ الصَّلاَةُ خَرَجَ إِلَى الصَّلاَةِ » البخاري .

86- سُنن الفطرة : عَن أَبِي هُريرَةَ (رَضيَ الله عَنهُ) عن النبي (صَلى اللهُ عَليهِ وَسَلمَ) أنهُ قال : « الفِطْرَةُ خَمْسٌ، أَوْ خَمْسٌ مِنَ الفِطْرَةِ: الخِتَانُ، وَالِاسْتِحْدَادُ، وَنَتْفُ الإِبْطِ، وَتَقْلِيمُ الأَظْفَارِ، وَقَصُّ الشَّارِبِ » متفق عليه .

87- كفالة اليتيم : عَن سَهل بنَ سعدٍ (رضي اللهُ عنه) ، عنِ النبي (صَلى اللهُ عَلَيهِ وَسَلمَ) قَالَ : « أَنَا وَكَافِلُ اليَتِيمِ فِي الجَنَّةِ هَكَذَا » وَقَالَ بِإِصْبَعَيْهِ السَّبَّابَةِ وَالوُسْطَى البخاري .

88- تجنب الغضب : عَن أَبِي هُرَيرةَ (رَضي الله عَنه ) ، أَن رَجلًا قَال لِلنبِي (صلى الله عَلَيهِ وَسلمَ) : أَوْصِنِي، قَالَ: « لاَ تَغْضَبْ » فَرَدَّدَ مِرَارًا، قَالَ: « لاَ تَغْضَبْ » البخاري .

(رجلا) هو جارية بن قدامة رضي الله عنه. (مرارا) كرر طلبه للوصية مرات .

89- البكاء من خشية الله : عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ (رضي الله عنه) ، عَنِ النبِي (صَلى الله عَلَيهِ وَسَلم) قَالَ : « سَبْعَةٌ يُظِلُّهُمُ اللَّهُ فِي ظِلِّهِ، يَوْمَ لاَ ظِلَّ إِلَّا ظِلُّهُ ....، وذكر منهم ، وَرَجُلٌ ذَكَرَ اللَّهَ خَالِيًا فَفَاضَتْ عَيْنَاهُ » متفق عليه .

(سبعة) أشخاص وكل من يتصف بصفاتهم. (ظله) ظل عرشه وكنف رحمته ، (خاليا) من الخلاء وهو موضع ليس فيه أحد من الناس. (ففاضت عيناه) ذرفت بالدموع إجلالا لله وشوقا إلى لقائه .

90- الصدقة الجارية : عَن أَبي هرَيرةَ (رضي الله عنه) ، أَن رَسُولَ اللهِ (صَلى الله عَلَيهِ وَسَلمَ) ، قَالَ : « إِذَا مَاتَ الْإِنْسَانُ انْقَطَعَ عَنْهُ عَمَلُهُ إِلَّا مِنْ ثَلَاثَةٍ: إِلَّا مِنْ صَدَقَةٍ جَارِيَةٍ، أَوْ عِلْمٍ يُنْتَفَعُ بِهِ، أَوْ وَلَدٍ صَالِحٍ يَدْعُو لَهُ » مسلم .

(إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله) قال العلماء معنى الحديث أن عمل الميت ينقطع بموته وينقطع تجدد الثواب له إلا في هذه الأشياء الثلاثة لكونه كان سببها فإن الولد من كسبه وكذلك العلم الذي خلفه من تعليم أو تصنيف وكذلك الصدقة الجارية وهي الوقف .

91- بناء المساجد : عن عُثمَان بنَ عَفانَ (رضي الله عنه) ، يَقُول عِند قَولِ الناسِ فيه حِينَ بَنَى مَسجِد الرسُولِ (صَلى الله عَلَيهِ وَسلم) : إِنَّكُمْ أَكْثَرْتُمْ، وَإِنِّي سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلمَ يَقُول : « مَنْ بَنَى مَسْجِدًا - قَالَ بُكَيْرٌ: حَسِبْتُ أَنَّهُ قَالَ: يَبْتَغِي بِهِ وَجْهَ اللَّهِ - بَنَى اللَّهُ لَهُ مِثْلَهُ فِي الجَنَّةِ » متفق عليه .

(بنى مسجد الرسول) بالحجارة وغيرها ، (أكثرتم) الكلام في الإنكار على ما فعلته .

92- السماحة في البيع والشرآء : عَن جابرِ بنِ عبد اللهِ (رَضِيَ الله عَنهما) ، أَن رَسولَ اللَّهِ (صَلى الله عَليهِ وَسلمَ) ، قَال : « رَحِمَ اللَّهُ رَجُلًا سَمْحًا إِذَا بَاعَ، وَإِذَا اشْتَرَى، وَإِذَا اقْتَضَى » البخاري .

(سمحا) جوادا متساهلا يوافق على ما طلب منه. (اقتضى) طلب الذي له على غيره .


93- إزالة الأذى عن الطريق : عَن أَبي هريرَةَ (رضي الله عنه) ، أَن رَسولَ اللهِ (صَلى الله عَلَيهِ وَسَلمَ) قَالَ : « بَيْنَمَا رَجُلٌ يَمْشِي بِطَرِيقٍ وَجَدَ غُصْنَ شَوْكٍ عَلَى الطَّرِيقِ فَأَخَّرَهُ، فَشَكَرَ اللَّهُ لَهُ فَغَفَرَ لَهُ » البخاري .


94- الصدقة : عَن أَبي هُرَيرةَ (رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ) ، قَالَ ، قَال رَسُولُ اللَّهِ (صلى الله عَلَيه وَسَلم) : « مَنْ تَصَدَّقَ بِعَدْلِ تَمْرَةٍ مِنْ كَسْبٍ طَيِّبٍ، وَلاَ يَقْبَلُ اللَّهُ إِلَّا الطَّيِّبَ، وَإِنَّ اللَّهَ يَتَقَبَّلُهَا بِيَمِينِهِ، ثُمَّ يُرَبِّيهَا لِصَاحِبِهِ، كَمَا يُرَبِّي أَحَدُكُمْ فَلُوَّهُ، حَتَّى تَكُونَ مِثْلَ الجَبَلِ » متفق عليه .

(بعدل) بوزن أو بقيمة. (طيب) حلال. (يتقبلها بيمينه) هو كناية عن حسن القبول وسرعته ولله تعالى يمين هو أعلم بها. (يربيها) ينميها ويضاعف أجرها. (لصاحبها) الذي أنفقها. (فلوه) مهره. وهو الصغير من الخيل. (مثل الجبل) يصبح ثوابها كثواب من تصدق بمقدار الجبل من المال .


95- الإكثار من الأعمال الصالحة في عشر ذي الحجة : عَن ابنِ عَبَّاس (رضي الله عنه) ، عَنِ النبي (صَلى الله عَلَيهِ وَسلمَ) أَنَّهُ قَال : « مَا العَمَلُ فِي أَيَّامٍ أَفْضَلَ مِنْهَا فِي هَذِهِ ؟ » قَالُوا : وَلاَ الجِهَادُ ؟ قَالَ : « وَلاَ الجِهَادُ ، إِلَّا رَجُلٌ خَرَجَ يُخَاطِرُ بِنَفْسِهِ وَمَالِهِ ، فَلَمْ يَرْجِعْ بِشَيْءٍ » البخاري .

(أيام العشر) العشر الأولى من ذي الحجة وفي نسخة (أيام) والمراد بها أيام السنة مطلقا. (في هذه) أي أيام التشريق وفي نسخة (في هذا العشر) والمراد العشر الأول من ذي الحجة. (يخاطر) يكافح العدو من المخاطرة وهي فعل ما فيه خطر .

96- قتل الوزغ : عَنْ أَبِي هُرَيرَة ، عَنِ النبِي (صلى اللهُ عَلَيهِ وَسَلمَ) : « مَنْ قَتَلَ وَزَغًا فِي أَوَّلِ ضَرْبَةٍ كُتِبَتْ لَهُ مِائَةُ حَسَنَةٍ، وَفِي الثَّانِيَةِ دُونَ ذَلِكَ، وَفِي الثَّالِثَةِ دُونَ ذَلِكَ » مسلم .

97- النهي عن أن يُحدث المرء بكل ما سمع : عن حفص بن عاصم (رضي اللهُ عَنه) قَالَ رَسول اللهِ (صَلى اللهُ عَلَيه وَسَلمَ) : « كَفَى بِالْمَرْءِ إِثْمًا أَنْ يُحدّثَ بكلِ ما سَمع » رواه مسلم .

98- إحتساب النفقة على الأهل : عَن أَبِي مَسعُود البَدرِيّ ، عَنِ النبِي (صَلى اللهُ عَليهِ وَسَلم) ، قَال : « إِنَّ الْمُسْلِمَ إِذَا أَنْفَقَ عَلَى أَهْلِهِ نَفَقَةً ، وَهُوَ يَحْتَسِبُهَا، كَانَتْ لَهُ صَدَقَةً » مسلم .


99- الرمَّلَ في الطواف : عَن ابنِ عُمر (رَضي الله عَنهما) قَالَ ، « كَان رَسولُ اللهِ (صَلى اللهُ عَلَيهِ وَسَلمَ) إِذَا طَافَ الطَّوَافَ الأَوَّلَ خَبَّ ثَلاَثًا وَمَشَى أَرْبَعًا » متفق عليه .

*خب : رَمَلَ : وهو الإسراع بالمشي مع مقاربة الخطى ، ويكون في الاشواط الثلاثة من الطواف الذي يأتي به المسلم اول ما يقدم الى مكة ، سوآء كان حاجاً أو معتمراً .

100- المداومة على العمل الصالح وإن قل : عَن عائِشةَ (رضي الله عنها) أَن رَسول اللهِ (صَلى الله عَلَيهِ وَسَلم) قَالَ : « سَدِّدُوا وَقَارِبُوا، وَاعْلَمُوا أَنْ لَنْ يُدْخِلَ أَحَدَكُمْ عَمَلُهُ الجَنَّةَ، وَأَنَّ أَحَبَّ الأَعْمَالِ إِلَى اللَّهِ أَدْوَمُهَا وَإِنْ قَلَّ » متفق عليه .

وصلى اللهُ وبارك على نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين

آخر مواضيعي

0 رَجوتك عفواً.
0 مِحنة الإمام .. لجميع الأنام .
0 حــــوارٌ مع النَّفس ، دعوةُ حساب ( حصري ) .
0 مبادرة خير تتحول الى سنّةً حسنة .
0 العِز في زمان العز .

    رد مع اقتباس
قديم 06-01-2012, 03:25 PM   #13
▓ قلم مميز ▓





 

معلومات إضافية
المزاج : قلق
  المستوى : ناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond reputeناظم العربي has a reputation beyond repute
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس male
  الحالة :ناظم العربي غير متواجد حالياً

افتراضي

كل ثناء يطيش امام فيض ماتناولته هنا من طرح رفيع المستوى
مئه من السننه ام عوالم كامله لتجعل حياتنا اكثر هناء ورفعه؟
ماشاء الله جمع كريم من الام لاتعرف للوهن طريقا فارتقت
وتسلقت درب السمو واليقين وحلاوة الايمان
بورك فيك ولك هذا المجهود
جعلها لك ربي في ميزان حسناتك
وفقك وحفطك الله
آخر مواضيعي

0 صياد بشر(ق.ق.ج)
0 طفلة النرجس
0 سخاء(ق.ق.ج)
0 حين اشبه الذبول
0 ازدحمي بي

    رد مع اقتباس
قديم 06-01-2012, 07:30 PM   #14
~ صآحبة ألقلب ألحنون ~
مشرفة منتدى كرسي الاعتراف






 

معلومات إضافية
المزاج : تعبانة
  المستوى : صمت آلورود has a brilliant futureصمت آلورود has a brilliant futureصمت آلورود has a brilliant futureصمت آلورود has a brilliant futureصمت آلورود has a brilliant futureصمت آلورود has a brilliant futureصمت آلورود has a brilliant futureصمت آلورود has a brilliant futureصمت آلورود has a brilliant futureصمت آلورود has a brilliant futureصمت آلورود has a brilliant future
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس female
  الحالة :صمت آلورود غير متواجد حالياً

افتراضي

اخي العزيز والمبجّل
يااسين محموود
اسأأل الله ان يزيل عنك الهم والغم وعاافيك من الفقر والذل وسووء الحاال في الدناا والاخره
وسووء الحاال في الاهل والماال وان يرزقك زياادة في الدنياا وبركة في العمر وصحة في الجسد وسعة في الرزق وتووبة قبل المووت وشهاادة عند المووت ومغفرة بعد المووت وعفواًاً عند الحسااب وامااناًاً من العذااب ونصيباًاً من الجنة في الفردووس الاعلى وان يمتعك بالنظر الى وجهه الكريم وان يظلّك في ظلّه يووم لاا ظل الاا ظلّه

هذاا كل ماا ارجووه لك جزااءاًاً لجهدك المبذوول
وثق بأنني استفدت واستمتعت كثيراًاً بل وانشرح صدري لقراائة هذاا المقاال على الرغم من طووله
وآآمل ان يقرأه الجميع بتمعن وبصدق وان يستفيدواا منه
فلاا فاائدة للرد على اي مقاال دوون الفاائده
فعليه انصح الجميع بقراائته ثم الرد عليه

فباارك الله فيك
آخر مواضيعي

0 التأمينات الحلال ..
0 بناتي حبيباتي ..
0 رفقا بالرجل الذي يستحق .!
0 شمس وطيبة حبيباتي😘😘
0 ابرهن لكم ..اجمل ما قرأت اليوم..!

    رد مع اقتباس
قديم 06-01-2012, 07:39 PM   #15
مشرف منتدى الترحيب والمناسبات





 

معلومات إضافية
المزاج : رايق
  المستوى : الجوعاني has much to be proud ofالجوعاني has much to be proud ofالجوعاني has much to be proud ofالجوعاني has much to be proud ofالجوعاني has much to be proud ofالجوعاني has much to be proud ofالجوعاني has much to be proud ofالجوعاني has much to be proud of
  الحالة :الجوعاني غير متواجد حالياً

افتراضي

اقف اجلالا واكراما لهذ ا الكنز من المعلومات الهادفة والقيمة والمفيدة ..... سلمت يداك وبورك قلمك المبدع والمميز وادعو من الله لك الموفقية والرضا على هذا الجهد الراق ..... احسنت اخي العزيز ** ياسين محمود ** ابدعت في الطرح والتقديم ... بارك الله فيك وجزاك خيرا ..
لك مني ارق تحية وسلام ... اخوك الجوعاني
آخر مواضيعي

0 لا تكن قزما في زمن العمالقه!!!!!!!!
0 نعمة عظيمة ..توبة صادقة..فريضة بسبعين فريضة ,,,
0 موقف عسير ومؤلم لاب حنون ,,,,
0 أطفال القرى والارياف ..حاضنة الفرات مدينة البغدادي
0 كثير من القلوب تتأ لم ...لكنها لاتتكلم ... اهداء للاخت المحترمة (اخت الرجال )

    رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 01:36 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.

إستضافة مؤسسة أهل الأنبار

للتسجيل اضغط هـنـا