هل تواجه مشكلة في تسجيل الدخول ؟ اضغط على الرابط التالي لطلب المساعدة الفورية

https://m.me/100003916609305

العودة   منتديات أهل الأنبار > ๑۩۞۩๑ المنتديات الإسلامية ๑۩۞۩๑ > منتدى الفتاوى الشرعية (سؤال وجواب)

 
معلومات الموضوع
إختصارات
عنوان الموضوع
واجب علماء المسلمين تجاه الأزمات والنكبات التي حلت وتحل بالعالم الإسلامي ؟
مشاركات
1
الموضوع التالي
« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
الأعضاء الذين يتصفحو الموضوع
المشاهدات
2326
كاتب الموضوع
almaher
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
قديم 08-01-2018, 12:43 PM   #1
·._.·الاميرُ الرَاشد·._.·
مشرف عام





 

معلومات إضافية
المزاج : اللهام
  المستوى : almaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond repute
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس male
  الحالة :almaher غير متواجد حالياً

واجب علماء المسلمين تجاه الأزمات والنكبات التي حلت وتحل بالعالم الإسلامي ؟

مما لا شك فيه أن المعاصي والابتعاد عن عقيدة الإسلام الصحيحة قولا وعملا من أهم الأسباب التي حدث بسببها الأزمات والنكبات التي حلت بالمسلمين، يقول الله جلت قدرته: مَا أَصَابَكَ مِنْ حَسَنَةٍ فَمِنَ اللَّهِ وَمَا أَصَابَكَ مِنْ سَيِّئَةٍ فَمِنْ نَفْسِكَ[1] ويقول سبحانه وتعالى: وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ[2] فالله جلت قدرته حليم على عباده غفور رحيم يرسل لهم الآيات والنذر لعلهم يرجعون إليه ليتوب عليهم، وإذا تقرب إليه عبده ذراعا تقرب سبحانه إلى عبده باعا؛ لأنه تعالى يحب من عبده التوبة ويفرح بها وهو جل وعلا غني عن عباده، لا تنفعه طاعة الطائعين ولا تضره معصية العاصين، ولكنه بعباده رؤوف رحيم، وهو الموفق لهم لفعل الطاعات وترك المعاصي، والأزمات والنكبات ما هي إلا نذر لعباده ليرجعوا إليه، وبلوى يختبرهم بها، قال تعالى : وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ * أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ[3] قال سبحانه. ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ[4] وقال تعالى: وَنَبْلُوكُمْ بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ[5] وقال سبحانه: وَبَلَوْنَاهُمْ بِالْحَسَنَاتِ وَالسَّيِّئَاتِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ[6] والآيات في هذا المعنى كثيرة.
فالواجب على قادة المسلمين من العلماء والأمراء وغيرهم الاهتمام بكل مصيبة تحل أو نكبة تقع، وتذكير الناس وبيان ما وقعوا فيه
وأن يكون ولاة الأمر من العلماء والحكام هم القدوة الصالحة في العمل الصالح والبحث عن مسببات غضب الله ونقمته، وعلاجها بالتوبة والاستغفار وإصلاح الأوضاع، والأمة تبع لهم.
لأن هداية العالم وحكمة الوالي وصلاحهما من أهم المؤثرات في الرعية فـ كلكم راع وكل مسئول عن رعيته. وإذا استمرأ المسلمون المعاصي ولم ينكرها من بيده الأمر والحل والعقد يوشك أن يعم الله الأمة بغضب منه، وإذا وقع غضب الله وحلت نقمته فإن ذلك يشمل المحسن والمسيء، عياذا بالله من ذلك، قال تعالى : وَاتَّقُوا فِتْنَةً لا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْكُمْ خَاصَّةً[7] الآية. وقال صلى الله عليه وسلم: إن الناس إذا رأوا المنكر فلم يغيروه أوشك الله أن يعمهم بعقابه رواه الإمام أحمد في مسنده عن أبي بكر الصديق، وقال الله سبحانه: إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ[8] وعلى العلماء بالذات مسئولية كبيرة أمام الله في تبصير الناس وإرشادهم وبيان الصواب من الخطأ، والنافع من الضار، نسأل الله أن يوفق المسلمين جميعا لطاعة ربهم والتمسك بهدي نبيهم محمد صلى الله عليه وسلم وأن يوفق قادتهم ويبصر علماءهم بطريق الرشاد حتى يسلكوه ويوجهوا الأمة إليه وأن يهدي ضال المسلمين ويصلح أحوالهم، إنه ولي ذلك والقادر عليه.
[1] سورة النساء الآية 79.
[2] سورة الشورى الآية 30.
[3] سورة البقرة الآيات 155-157
[4] سورة الروم الآية 41.
[5] سورة الأنبياء الآية 35.
[6] سورة الأعراف الآية 168.
[7] سورة الأنفال الآية 25.
[8] سورة الرعد الآية 11.


المصدر
https://www.binbaz.org.sa/fatawa/44

آخر مواضيعي

0 الليمون الأسود المجفف "النومي بصرة" علاج لجميع الأمراض!
0 "إن في الجنة دارا يقال لها دار الفرح، لا يدخلها إلا من فرح يتامى المؤمنين"
0 إعرب ما يأتي ولو كان إعرابا مختصرا
0 فضائل شهر رمضان المبارك
0 كيفيّة استقبال شهر رمضان المبارك

    رد مع اقتباس
قديم 08-01-2018, 12:51 PM   #2
·._.·الاميرُ الرَاشد·._.·
مشرف عام





 

معلومات إضافية
المزاج : اللهام
  المستوى : almaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond reputealmaher has a reputation beyond repute
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس male
  الحالة :almaher غير متواجد حالياً

افتراضي

المتتبّع اليوم لما يقع للعالم الاسلامي في فلسطين والعراق وسوريا واليمن وليبيا وغيرهم ثم يقارن ذلك بالواجب الشرعي الآنف الذكر يجد أنّ الأمّة الاسلامية اليوم ليس فيها لا علماء ولا أمراء ولا ملوك ولا حكام
الموجود عبارة عن قلّة قليلة من المجتمع الاسلامي المغلوب على أمره وليس بيده الا التضرّع والدعاء لله تعالى أن يفرّج عنّا ما حلّ بنا.


مجتمعاتنا العربية والاسلامية ابتلت اليوم بملوك وحكام فاسدين لا ينفعلون ولا يتفاعلون الا لكسر شوكة الاسلام والمسلمين وذلك من خلال نشر الفساد وتشجيعه ويقابله التشديد على كل ما يركّز على نشر الدِّين وتفقيه الناس والارتقاء بهم صلاحا
يحاربون الشيوخ الربانيين ممّن يلتفّ حولهم الشباب الصالح وبالمقابل يشجّعون القنوات الساقطة لتشجيع الطاقات على ما لا يرضى به ربنا تعالى ويبعدنا عن ديننا.

حسبنا الله عليهم جميعا ونعم الوكيل

آخر مواضيعي

0 الليمون الأسود المجفف "النومي بصرة" علاج لجميع الأمراض!
0 "إن في الجنة دارا يقال لها دار الفرح، لا يدخلها إلا من فرح يتامى المؤمنين"
0 إعرب ما يأتي ولو كان إعرابا مختصرا
0 فضائل شهر رمضان المبارك
0 كيفيّة استقبال شهر رمضان المبارك

    رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 08:58 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.

إستضافة مؤسسة أهل الأنبار

للتسجيل اضغط هـنـا