هل تواجه مشكلة في تسجيل الدخول ؟ اضغط على الرابط التالي لطلب المساعدة الفورية

https://m.me/100003916609305

العودة   منتديات أهل الأنبار > ๑۩۞۩๑ المنتديات الطلابية والعلمية ๑۩۞۩๑ > منتدى علم النفس وحلول المشاكل الإجتماعية > منتدى قضايا المراهقة ومشاكلها

 
معلومات الموضوع
إختصارات
عنوان الموضوع
الصداقة في مرحلة المراهقة
مشاركات
28
الموضوع التالي
« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
الأعضاء الذين يتصفحو الموضوع
المشاهدات
23481
كاتب الموضوع
تــآزر
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
قديم 15-07-2009, 08:06 PM   #1
إمرأة إستثنآئية
مشرفة مجازه
 
الصورة الرمزية تــآزر





 

معلومات إضافية
المزاج : مشوشة
  المستوى : تــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to behold
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس female
  الحالة :تــآزر غير متواجد حالياً

افتراضي الصداقة في مرحلة المراهقة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة




لا يخفى على أحد ان مرحلة المراهقة هي مرحلة حساسة تتميز بطغيان العواطف والاحاسيس والمشاعر الروحية. مرحلة ينسلخ فيها المراهقون والمراهقات عن مرحلة الطفولة ويتدرجون نحو الرشد والنضج على مختلف الاصعدة، وأحد سمات هذه المرحلة هو نزعة المراهقين والمراهقات الى تشكيل صداقات لها ميزاتها، لكنها صداقات لها تأثير بالغ على شخصية المراهقين كما ان تأثيراتها قد تستمر مدى الحياة وربما تحل بالكامل محل الاسرة والآباء حيث ان جل وقت المراهقين يكون في المدرسة مع اصدقائهم وبعد المدرسة ربما يلتقون معهم عند الهاتف او في أماكن اخرى..

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةواهم مزايا صداقات هذه المرحلة «لكلا الجنسين»:

1- اصرار المراهق والمراهقة على اختيار اصدقائهم بانفسهم حسبما يضعون هم من مقاييس وعلامات وقد لا يسمحون للاهل بالتدخل في اختيارهم لاصدقائهم لانهم يرون انهم لم يعودوا صغاراً وهم في حالة استقلال ذاتي.. ولهذا فهم يبحثون عن الاصدقاء الذين يتفقون معهم في آرائهم ويتجاوبون معها ولو كانت خاطئة.. ولان هذه المرحلة تتسم بثورة العواطف وابعاد العقل وعدم وجود الوعي التام بالقيم او العادات او التقاليد، فغالباً ما تكون الاختيارات غير سليمة لكنها تحظى بتقديس المراهق نفسه.

2- واحدة من مزايا الصداقات في مرحلة المراهقة انها تكون غير ثابتة وتكون متحركة بين المد والجزر ولهذا لا تدوم طويلاً وسرعان ما تتصدع لاسباب غير منطقية او غير مقبولة.. ومن البديهي ان التأسيس العاطفي الخاطئ يمهد لانكسار عاطفي مؤلم ولهذا يصاب المراهق والمراهقة بحالة من الاحباط الشديد والانكسار النفسي المؤلم عند تصدع العلاقة وقد تبقى الآثار مدى الحياة فيصبح الفرد انطوائياً انعزالياً ويرى ان هذا هو الحل الوحيد لتجنب انكسار الصداقات.

3- صداقات المراهقة هي في الاصل مستودع اسرار، فهؤلاء المراهقون ينقلون لاصدقائهم كل اسرارهم حتى فيما يتعلق بشؤون الاسرة او علاقاتهم العاطفية الى غير ذلك وهم ينظرون ايضاً الى هذا المستودع على انه مكتب لحل مشكلاتهم فينتظرون الحلول من اناس يشابهونهم في العمر والمرحلة، أي حلول ناقصة او مبتورة.. وهذه الحلول قد تؤدي الى نتائج اكثر سلبية على المراهقين انفسهم.

ولما كانت هذه الصداقات هي محل تعبئة لاسرار المراهقين يشعر هؤلاء بالتهديد حينما تتهشم هذه العلائق خوفا من نشر اسرارهم التي يخفونها عن الآخرين وقد يخضعون لابتزاز هؤلاء الذين كانوا بالامس القريب اصداقاء لهم وتبدأ عملية المزايدة التي هي غالباً ما تكون مزايدة يمتص فيها الآخرون اموال المراهق ويجعلونه تحت التهديد المستمر.

4- الحالة الانفعالية لهذه الصداقات طاغية وغارقة في العواطف وفي ابداء مشاعر العواطف والحب تجاه الآخر وهناك تعصب للصديق ورغبة في الاستئثار به والقضاء معه وقتاً طويلاً، وهو ينظر الى صديقه على انه ملكه الخاص ولهذا يتأثر اذا ما ابدى الصديق تعاطفاً مع آخر فهو يتصور ان حياته بلا هذا الصديق قد تعني الموت، وهذه ايضاً قد يستغلها البعض فيطلبون من المراهقين ان يقوموا بعمل ما ارضاء لهم، مثلاً القيام بالتدخين رغم علم المراهق والمراهقة ان الاهل لا يقبلون بهذا وانه خطأ، لكنهم يقومون بالتدخين حفاظاً على الصداقة.

تزداد الحالة سوءً اذا كان المراهق يشعر بعقدة الحقارة ويجد في صديقه منجا له من العقدة او قد يكون ضعيف الشخصية فيقع في طاعة عمياء ولكنها خطيرة.

وقد تكون الصداقة مع من هم اكبر سناً كالاستاذ والمعلمة حيث يبحث المراهقون من خلال هذه الشخصيات عن الاشباع العاطفي الذي يشعرون انهم محرومون منه داخل الاسرة.

5- في مرحلة المراهقة هناك حالة من التقليد للآخر، تزداد هذه الحالة عند الاناث لكنها مؤثرة، فيحاول المراهقون تقليد الآخرين في الزي، والحركة، والتصرفات وربما في العقيدة ايضاً اذا كانت العقيدة الاصلية غير مستحكمة وترى البنات يعجبن بالفتاة الانيقة التي تحاكي الموضة ويحاولن تقليدها بينما الذكور يقلدون اصدقائهم في اظهار السيطرة والقدرة وتقليد الملابس والحركات.

وقد تبقى السلوكيات المتعلّمة خلال هذه المرحلة مدى الحياة ويصبح من الصعوبة تغييرها.

هذه بعض السمات وليست كلها حول الصداقة في مرحلة المراهقة.

فما الذي يجب أن يفعله الآباء والامهات كي ينقذوا ابناءهم من الانحراف او الانقياد المهلك؟

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةان هذا الامر يتطلب عدة مهارات منها:

1- تقوية العلاقة بين المراهقين والآباء والامهات
2- تغيير الاجواء الموجودة في الاسرة الى اجواء محببة للمراهقين
3- اشاعة روح الحوار بين الطرفين
4- عدم التجسس على الابناء كي لا يفقدوا ثقتهم باسرهم بل مراقبتهم عن بعد
5- اتباع اسلوب التوجيه غير المباشر مع المراهقين
6- توفير الحاجات الاساسية للمراهقين، فان اشباع هذه الحاجات داخل الاسرة يقلل من شعورهم بالنقص امام الآخرين
7- اشعار المراهقين بانهم مستقلون ولهم كيانهم
8- استشارتهم في شؤون عامة في الاسرة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلةبين الجنسين:

هناك تفاوت بين الجنسين في مسئلة الصداقة في مرحلة المراهقة فمن ناحية يكون الذكور اقل تأثراً باصدقائهم في حين ان البنت شديدة التاثر بالصديقات.. وربما يعود السبب الى نمط التربية الموجودة التي تعطي للولد الذكر الكثير من الاعتبار والتقدير يقابله تعزيز الشعور بالحقارة وكره الانوثة لدى البنت.

كما ان اقناع الآباء للابناء بخطأ الصداقة متفاوت، فالبنت تنظر الى صديقتها على انها محور اساسي في حياتها. في حين ان الولد الذكر يميل الى اظهار شخصيته امام صديقه، كما ان الاسر عادة ما تشن الرقابة الشديدة على البنت ويحملونها خاضعة لمقاساتهم الامر الذي يجعل الفتاة تبحث عن الحرية مع الصديقة في حين ان الولد الذكر يفرض نفسه «حتى لو كان مخطئاً» على اسرته وله حريته.

كما ان صداقة الفتيات تتخللها كلمات مثل «سانتحر من دون فلانه» او سأموت اذا لم اراها، لازدياد الشد العاطفي. وعموماً تشن العواطف هجومها منذ سن 11 17 عاماً وتكون هي القائد الموجة لجيوش العقل والارادة والفكر وغيره.

ولان البنات اكثر تأثراً بالدين وهن يحترمن العادات والتقاليد حفاظاً على السمعة التي تتيح لهن زواج جيد فهن اقل خطئاً وانحرافاً من الذكور الذين يتمردون على العادات والقيم والذين يعصف بهم الاعلام القاسي في دوائر الرغبة الجنسية الطاغية مع عدم وجود الاشباع السليم.

آخر مواضيعي

0 فواكهي اكسسورات
0 فساتين خفيفة بنوتات
0 انتخبوا مرشحكمـ،، (؟)
0 بالصور : أب عراقي!! يحاول قتل طفله حرقا وعضا لارضاء زوجته
0 طرق المذاكرة

    رد مع اقتباس
قديم 18-07-2009, 12:05 AM   #2
إِجْـرَآمْ شَـآعِرِيْ
▓ قلم مميز ▓
 
الصورة الرمزية بقآيآ الذكرى






 

معلومات إضافية
المزاج : مستمتعة
  المستوى : بقآيآ الذكرى will become famous soon enoughبقآيآ الذكرى will become famous soon enough
  علم الدولة: علم الدولة: Algeria
  الجنس: الجنس female
  الحالة :بقآيآ الذكرى غير متواجد حالياً

افتراضي

سيدتي

رائع هو ما قدمته من نصائح و كلمات
دوماً تتميزين بمحتوى مواضيعك
راقية في انتقائها و متميزة في طرحا
اشكر جمال حضورك
دمتِ لا هنتِ


لا هًو غُروٍرُ ولاُ هًوٍ توآضع ~
ڪُلٍ المٍسُألٍة..!



انَـيٍ رفُضِتُ احُسٍبُ لٌغيٌر الله حسـإأإب.. }~



آخر مواضيعي

0 التبعِيَة ،’ لِـ بقآيآ الذكرى ..
0 إغتصآب الأطفآل .. من المسؤولْ .,؟
0 رَآحلُونْ ...
0 أزمة لغة!!
0 القلم .,, قلميْ .,~|

    رد مع اقتباس
قديم 20-07-2009, 03:37 AM   #3
سمو الـجهجاه
عضو مُتألق
 
الصورة الرمزية سفير وردة بلادي





 

معلومات إضافية
المزاج : رايق
  المستوى : سفير وردة بلادي will become famous soon enough
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس male
  الحالة :سفير وردة بلادي غير متواجد حالياً

افتراضي

شكرا عيني ان شاء الله نتباحث بعدين ههههههههه


سفير وردة بلادي - سمو الجهجاه
آخر مواضيعي

0 رسالة الى أمير المؤمنين - مهدي الجهجاه
0 مرثية بغداد - مهدي الجهجاه
0 قصيدة بعنوان : تبكي المدينة قد غاب سيدها - مهدي آلجهجاه
0 خاطرة للامام علي
0 قصيدة : كرم عيال المجنونة

    رد مع اقتباس
قديم 20-07-2009, 03:46 PM   #4
إمرأة إستثنآئية
مشرفة مجازه
 
الصورة الرمزية تــآزر





 

معلومات إضافية
المزاج : مشوشة
  المستوى : تــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to beholdتــآزر is a splendid one to behold
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس female
  الحالة :تــآزر غير متواجد حالياً

افتراضي

شكراا عاشقه على المرور الجميل اسعدني مروركِ غاليتي ..... تحيتي
شكرااااااا سفير ع المرور
آخر مواضيعي

0 فواكهي اكسسورات
0 فساتين خفيفة بنوتات
0 انتخبوا مرشحكمـ،، (؟)
0 بالصور : أب عراقي!! يحاول قتل طفله حرقا وعضا لارضاء زوجته
0 طرق المذاكرة

    رد مع اقتباس
قديم 20-07-2009, 05:34 PM   #5
عضو جديد





 

معلومات إضافية
المزاج : رايق
  المستوى : حبـــــّ ّ@ـــيبة ال بابا will become famous soon enough
  علم الدولة: علم الدولة: Bangladesh
  الجنس: الجنس male
  الحالة :حبـــــّ ّ@ـــيبة ال بابا غير متواجد حالياً

افتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
آخر مواضيعي

    رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 04:24 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

إستضافة مؤسسة أهل الأنبار

للتسجيل اضغط هـنـا