هل تواجه مشكلة في تسجيل الدخول ؟ اضغط على الرابط التالي لطلب المساعدة الفورية

https://m.me/100003916609305

العودة   منتديات أهل الأنبار > ๑۩۞۩๑ المنتديات الإسلامية ๑۩۞۩๑ > المنتدى الإسلامي

 
معلومات الموضوع
إختصارات
عنوان الموضوع
نا لله وانا اليه راجعون ..... ليست مجرد تعزية
مشاركات
8
الموضوع التالي
« الموضوع السابق | الموضوع التالي »
الأعضاء الذين يتصفحو الموضوع
المشاهدات
1570
كاتب الموضوع
رْد قِلّبْي
إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
قديم 05-08-2014, 10:51 AM   #1
م َـخٌ.ـتُــــلف ج.ـد ‘ إ
مشرف منتدى اليوتيوب وشهر رمضان





 

معلومات إضافية
المزاج : تعبان
  المستوى : رْد قِلّبْي has a reputation beyond reputeرْد قِلّبْي has a reputation beyond reputeرْد قِلّبْي has a reputation beyond reputeرْد قِلّبْي has a reputation beyond reputeرْد قِلّبْي has a reputation beyond reputeرْد قِلّبْي has a reputation beyond reputeرْد قِلّبْي has a reputation beyond reputeرْد قِلّبْي has a reputation beyond reputeرْد قِلّبْي has a reputation beyond reputeرْد قِلّبْي has a reputation beyond reputeرْد قِلّبْي has a reputation beyond repute
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس male
  الحالة :رْد قِلّبْي غير متواجد حالياً

Post نا لله وانا اليه راجعون ..... ليست مجرد تعزية

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ما أروعها من جملة ، وما أطيبها من كلمة ، جامعة مانعة ، تجمع بين السهولة والقوة ؛ سهولة اللفظ وقوة المعنى ، وبين العبودية والعزة ، عبودية المخلوق للخالق ؛ وعزة المخلوق بخالقه .
جرت العادة أن هذه الكلمة إذا سُمعت فإنها تُوحي بمصيبة وهذا ما جاءت في القرآن لأجله؛قال الله سبحانه وتعالى : {الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ }البقرة156
ولذلك ينطقها اللسان بنبرات حزينة وربما برأس مخفوض ووجه عبوس وقلب مكلوم.
نعم هي ترافق المصيبة وتأتي معها ؛ لكن لا لتزيدها أو تعمّق جراحها بل لتخففها وتقوي الصبر عليها ؛ وهل التعزية إلا التقوية !!؟
يقولها أهل المصائب مؤمنون بها مستسلمون لحكمها {فَانقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللّهِ وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُواْ رِضْوَانَ اللّهِ وَاللّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ }آل عمران174
إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ تدعو إلى التفاؤل وتعني التسلية عن المصاب وتهدف إلى رفع الروح المعنوية واستقرار الحالة النفسية وهي حصن للمسلم من الوقوع في عدم الرضا بالقضاء ومنجاة له من الاعتراض على القدر .
إنها تخاطب المصاب ألا تحزن فأنت ملكٌ لله سبحانه ، وألا تتشاءم فأنت قادمٌ على الله سبحان وتعالى ومن فقدت فهو ملك لله وقادم إليه وألا تيأس وألا تستلم وألا تقعد عن العمل .

" إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ " إنها اعتراف وإقرار من المصاب بأنّه وما أُصيب فيه وما فقده من مال أو أهل أو نحوه وكل شيء حوله كل ذلك لله سبحانه وتعالى .
وما دام الأمر كذلك وما دام أننا وما نملك وما نحب وما نجمع : ملك لله ، فليفعل الله بنا ما يشاء وليأخذ منا ما يشاء ، ولترضى النفس ولتطمئن الروح " فإنّا إليه راجعون " .
إذن : نحن ملكٌ لله وراجعون إليه فلماذا تقتلنا الأحزان وتهلكنا !؟
لماذا يقتلنا الحزن على حبيب سبقنا إلى الله ؟!!
ولماذا يفتك بنا الحزن ونحن وما نملك : ملكٌ الله ؟!!
إذا تيقّنا أنّ من فقدناه منّا فقد سبقنا إلى الله ، وأننا وإن تأخرنا سنلحق به : فلنسعد ولنستعد.

" إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ " فهو كما قال إبراهيم عليه السلام : {الَّذِي خَلَقَنِي فَهُوَ يَهْدِينِ{78} وَالَّذِي هُوَ يُطْعِمُنِي وَيَسْقِينِ{79} وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ{80} وَالَّذِي يُمِيتُنِي ثُمَّ يُحْيِينِ{81} الشعراء

" إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ " ما أعظمها من تعزية ، ولأنّ التعزية تعني التقوية ، فكانت هذه الجملة العظيمة تقوية للمصاب لا تضاهيها أي تقوية إذا كانت عقيدة وبيقين وتسليم ومن قلب سليم
تقوّى بها السحرة الذين آمنوا برب موسى وهارون على فرعون لمّا هددهم بتقطيع أيديهم وأرجلهم وصلبهم تعزوا:{قَالُواْ إِنَّا إِلَى رَبِّنَا مُنقَلِبُونَ }الأعراف125و{قَالُوا لَا ضَيْرَ إِنَّا إِلَى رَبِّنَا مُنقَلِبُونَ }الشعراء50 أي : لا ضرر علينا فيما يلحقنا من عقاب الدنيا, إنا راجعون إلى ربنا فيعطينا النعيم المقيم ( التفسير الميسر )

ولا نختلف أن الحزن أمر طبيعي وفطري في البشر وإن العين لتدمع وإن القلب ليحزن[1] على مفقود لكن لا بد للمصاب من تسلية وتقوية فكانت هذه الهبة الربانية " إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ " { وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللّهِ حَدِيثاً }النساء87.

" إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ " { لِّكَيْلاَ تَحْزَنُواْ عَلَى مَا فَاتَكُمْ وَلاَ مَا أَصَابَكُمْ }آل عمران153
لذلك كانت جائزة أهلها المؤمنون بها الذين امتثلوا القول بها لمّا أصابتهم المصيبة : {أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ }البقرة157
" إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ " منهج تربوي رباني في التعامل مع المصائب والموقف منها يحمينا بإذن الله من شر الأمراض النفسية والحالات العصبية الناتجة عن التأثر بالمصائب ويجعل بيننا وبينها ما بين المشرق والمغرب ويكفينا عناء البحث عن الأدوية والعقاقير المهدِّأة والتنقل بين العيادات للبحث عن علاجات .

" إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ " علاج وجائزة .
" ليست مجرد تعزية "

وصلى الله على محمد وآله وصحبه
والحمد لله رب العالمين
م/ن
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
آخر مواضيعي

0 مشاعر مبهمه تختنق في بيروت
0 نا لله وانا اليه راجعون ..... ليست مجرد تعزية
0 كيف تستعد/ين لرمضان..؟؟
0 ا يظفرُ بذاتِ الدِّينِ إلا من كانَ قلبُهُ معلَّقًا بالدِّينِ !
0 العدل أن تعطى المرأة ما يليق بها

    رد مع اقتباس
قديم 05-08-2014, 05:09 PM   #2
»»--(¯`أم جــهــاد´¯)--»
مشرفة مجازة





 

معلومات إضافية
المزاج : مشغولة
  المستوى : شمعة بغداد is a glorious beacon of lightشمعة بغداد is a glorious beacon of lightشمعة بغداد is a glorious beacon of lightشمعة بغداد is a glorious beacon of lightشمعة بغداد is a glorious beacon of lightشمعة بغداد is a glorious beacon of light
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس female
  الحالة :شمعة بغداد غير متواجد حالياً

افتراضي

جزاك الله خيرا .. معلومات قيمة جدا
آخر مواضيعي

0 من جماليات اللغة العربية
0 مجزرة الطعام بين رد قلبي وشمعة بغداد
0 كباب الباذنجان / تبسي الكفته
0 ردى قلبي فاتك الغده اليوم
0 لوحات ابداعيه

    رد مع اقتباس
قديم 06-08-2014, 03:39 PM   #3
* أحب الله *
مشرفة منتدى الصوتيات والمرئيات الإسلامية





 

معلومات إضافية
المزاج : افكر
  المستوى : هِند has a reputation beyond reputeهِند has a reputation beyond reputeهِند has a reputation beyond reputeهِند has a reputation beyond reputeهِند has a reputation beyond reputeهِند has a reputation beyond reputeهِند has a reputation beyond reputeهِند has a reputation beyond reputeهِند has a reputation beyond reputeهِند has a reputation beyond reputeهِند has a reputation beyond repute
  علم الدولة: علم الدولة: United Arab Emirates
  الجنس: الجنس female
  الحالة :هِند غير متواجد حالياً

افتراضي

رد قلبي
جزيت خيراً
كل التقدير
آخر مواضيعي

0 حزب الله .. سنوات خداعات
0 اصبر.. وماصبرك إلا بالله
0 الرياض تؤكد وقف المساعدات للبنان وتتهم حزب الله
0 أبرد مكان على وجه الأرض
0 أما لك حظ من الليل ؟

    رد مع اقتباس
قديم 27-08-2014, 08:12 PM   #4
نبض ودموع
عضو مُبدع





 

معلومات إضافية
المزاج : حزين
  المستوى : حنين الايام is a jewel in the roughحنين الايام is a jewel in the roughحنين الايام is a jewel in the rough
  علم الدولة: علم الدولة: Iraq
  الجنس: الجنس female
  الحالة :حنين الايام غير متواجد حالياً

افتراضي

جُزَّاك الله خَيْرُ الْجَزَاء وَنَفَع بِك
عَلَى الطَّرْح الْقَيِّم وَجَعَلَهُ فِي مِيزَانِ حَسَنَاتِك
وَأَلْبَسُك لِبَاس التَّقْوَى وَالْغُفْرَان وَجَعَلَك مِمَّنْ يُظِلُّهُمْ اللَّهُ
فِي يَوْمِ لَا ظِلَّ إلاظله وَعُمَر اللهُ قَلْبُك بِالْإيمَان
وَلَا حَرَّمَك الاجر
تحيتي وتقديري

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


آخر مواضيعي

0 عبر عن آحساسك بــ mms / بمسج
0 منتقى من نفائس كعب الأحبار - رحمه الله -
0 وللعلم رحيق طيب ...!
0 عبرات تائبة
0 تغريدات: لتقريب صفة النبي صلى الله عليه وسلم إلى الأذهان

    رد مع اقتباس
قديم 11-09-2014, 03:39 PM   #5
عضو مُشارك





 

معلومات إضافية
المزاج : رايق
  المستوى : مهرونيسا will become famous soon enough
  علم الدولة: علم الدولة: Egypt
  الجنس: الجنس female
  الحالة :مهرونيسا غير متواجد حالياً

افتراضي

جُزَّاك الله خَيْرُ الْجَزَاء وَنَفَع بِك
آخر مواضيعي

0 شاهد الان البرنامج الديني الايمان والعصر مشاهدة مباشرة
0 قم بتثبيت متصفح الاندرويد Hao123-Baidu يحتوي علي خاصيه الاخبار السريعه
0 تحميل لعبة الذكاء الشيقه و الرائعه سوبر ماريو والاعداء
0 اخر اصدار من احدث العاب الذكاء الشيقه باربي وسكوبي دو
0 لعبة الأكشن الرائعه Zombality

    رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 06:56 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

إستضافة مؤسسة أهل الأنبار

للتسجيل اضغط هـنـا